العالم

داعش يتبنى هجوم لاس فيغاس.. وواشنطن: “لا أدلة”

(رويترز)- قال مسؤولان أمريكيان كبيران الاثنين إنه لا توجد أدلة حاليا على أن مطلق النار الذي قتل ما لا يقل عن 50 شخصا في لاس فيغاس مرتبط بأي جماعة دولية متشددة غير أن مسؤولا ذكر أن الوكالات الأمنية تحقق في إعلان تنظيم داعش المسؤولية عن الحادث.

وأعلن داعش عبر وكالة “أعماق” التابعة له، مسؤوليتها عن إطلاق النار قائلة إن المهاجم تحول إلى الإسلام قبل عدة أشهر.

لكن أحد المسؤولين الأمريكيين شكك في إعلان داعش المسؤولية عن الحادث قائلا إن هناك ما يدعو للاعتقاد بأن مطلق النار، الذي حددت الشرطة هويته بأنه ستيفن بادوك وعمره 64 عاما، لديه تاريخ من المشكلات النفسية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة