العالم

داعش يتبنى المزيد من الموت والدمار  

(رويترز)- أعلنت وكالة أعماق التابعة لداعش، الأحد، مسؤولية التنظيم عن هجمات على 3 كنائس في مدينة سورابايا الإندونيسية مما أسفر عن مقتل 11 على الأقل.

وقال داعش في البيان “3 هجمات استشهادية توقع 11 قتيلا و41 جريحا على الأقل من حراس الكنائس والنصارى بمدينة سورابايا بإقليم جاوة الشرقية في إندونيسيا”.

وفي بيان آخر، ذكرت الوكالة أن التنظيم أعلن مسؤوليته عن هجوم استهدف مبنى حكوميا في أفغانستان الأحد، وقتل على إثره ما لا يقل عن 15 شخصا وأصيب 42.

كما أعلن داعش أمس، عن مسؤوليته عن هجوم بسكين في باريس، أودى بحياة أحد المارة قبل أن تقوم قوات الأمن بقتل المهاحم.

ولم يقدم داعش دليلا يذكر على مزاعمه بتفيذ هذه الهجمات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى