العالم

داعش تعود إلى المشهد بـ”ولاية جديدة” في آسيا

218TV|خاص

أعلنت منصات إعلامية على مواقع التواصل الاجتماعي، وتعتبر محسوبة على خط تنظيم داعش أن التنظيم قد أعلن عن ولاية جديدة له في قارة آسيا بعد نحو شهرين من إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب القضاء على تنظيم داعش بنسبة 100%، وبعد نحو شهر من”إطلالة ملتبسة” لزعيم التنظيم أبو بكر البغدادي الذي كانت قد راجت تقارير كثيرة من قبل عن مصرعه وإصابته، لكنه بدا في التسجيل بصحة جيدة، معلنا عن تبني التنظيم العديد من العمليات الإرهاربية مؤخرا، وتعهده بالمزيد منها.

وبحسب صحيفة “تايمز” الأميركية فإن الولاية الجديدة للتنظيم، التي تبدو أنها تأتي في سياق تأكيد التنظيم على أنه لم ينته، وأنه باقٍ قد أُعْلِنت في الجزء الهندي من إقليم كشمير المتنازع عليه مع باكستان، وسط مخاوف إقليمية من أن تؤدي الولاية الجديدة للتنظيم إلى خلق متاعب إضافية للإقليم، الذي يعد بؤرة خطيرة للتوتر السياسي والعسكري بين الهند وباكستان منذ عقود، فيما كانت قوات أمن هندية قد تعقبّت عناصر من داعش تواجدوا في الإقليم، فيما يُعتقد أيضا أن بعض العناصر المشتبه بتنفيذها هجمات دامية الشهر الماضي ضد كنائس في سيرلانكا قد فرّت إلى الإقليم المضطرب.

وكان التنظيم قد ظهر بقوة لافتة على الساحة الدولية حينما بدأ باجتياح مدن كبيرة في العراق وسوريا مع مطلع عام 2014، قبل أن ينشأ تحالف دولي عريض لمحاربة داعش عسكريا في سوريا والعراق، وهي المهمة التي انتهت قبل نحو شهرين بتأكيد الولايات المتحدة الأميركية القضاء على داعش، لكن تقديرات استخبارية عدة أطلقت تحذيرات قاتمة من أن التنظيم قد ينشط في بقع أخرى من العالم، وأن القضاء عليه مسألة غير محسومة ولم تتأكد بعد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى