حياةكورونا

“حيوان لطيف” يعزز الأمل بالقضاء على كورونا

أكد باحثون من السويد وجنوب أفريقيا تابعون لجامعة كارولينسكا في ستوكهولم، وجود أجسام مضادة في حيوانات الألبكة تساعد على مواجهة فيروس كورونا.

وعمد الباحثون خلال الدراسة لاستخدام أجسام نانوية TY1، تم تطويرها لاحقاً باسم تايسون على اسم حيوان الألبكة الذي حُصّن ضد فيروس كورونا.

وتعمل هذه الأجسام على استهداف طفرات الفيروس حيث تتداخل معها وتمنع تطورها، وبالتالي تحول دون إصابة الفيروس للشخص، وتقوي جهاز المناعة لديه.

وأكد الباحثون أن هذا الاكتشاف سيساعد على تحييد الفيروس، نظرا لسرعة تكاثر الأجسام النانوية وسهولة الحصول عليها، وبالتالي تجنب موجة ثانية منه.

وقال الباحثون إن الفيروسات التاجية تترك عواقب وخيمة على سكان العالم، لذلك يجب أن يتم إيجاد لقاح لها بأسرع ما يمكن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق