أخبار ليبيااهم الاخبار

حمزة لـ”218 نيوز”: “الإفلات من العقاب” يزيد الجرائم في ليبيا

218TV | خاص

قال مقرر اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، أحمد حمزة، إن تقرير “هيومن رايتس ووتش” حول وضع حقوق الإنسان في ليبيا، حاول أن يغطي بشكل عام حالة حقوق الانسان في ليبيا ورصد الخروقات سواء عن الاختطاف او الافلات من العقاب أو أعمال العنف والاشتباكات المسلحة وغيرها من الانتهاكات.

وأضاف حمزة، في مداخلة لبرنامج “البلاد” على قناة “218 نيوز، السبت، أن التقرير لم يتطرق لجريمة وادي الهيرة التي راح ضحيتها 20 شخصا من مدنيين وعسكريين تم أسرهم وقتلهم، وبالنسبة للضغط الذي تمثله مثل هذه التقارير، رأى انه من المفترض أن يتم ذلك إلا أن هذه التقارير قاصرة دون وضعها أمام محكمة الجنايات الدولية للحد من هذه الانتهاكات.

ولفت إلى أنه يمكن تشكيل محكمة دولية مختلطة للبت في هذه الجرائم، فظاهرة الإفلات من العقاب تفشت في ليبيا وأصبحت تعطي الدافع لاستمرارية الجرائم المنتهكة لحقوق الانسان.

وأشار حمزة إلى أن اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان تسعى لنشر ثقافة حقوق الإنسان وتنمية الوعي المجتمعي بالخصوص من خلال الندوات وورش العمل والمحاضرات التوعوية وتوزيع المطويات إلا أن ثمة تحديات وعوائق مضادة، مشددا على ضرورة استحداث مادة في المناهج الدراسية لثقافة حقوق الانسان لنرسخ القيم في الطفل منذ مراحل تعليمه الأولى.

وذكر حمزة أنه عندما تتواصل أي منظمة محلية تهتم بحقوق الإنسان مع المسؤولين، الليبيين يتم التعامل بفضاضة وتعالي وعندما يكون الأمر من الخارج تجد رحابة الصدر والتعاون الكامل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة