أخبار ليبيااهم الاخبار

“حقوق الإنسان” تُطالب بالتحقيق في أحداث غرغور

أعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، عن استيائها حيال استمرار حالة الإفلات من العقاب للعام السادس على التوالي لمن أسمتهم بـ”قادة الجماعات المسلحة لدرع ليبيا الوسطى المتورطين في أحداث غرغور”، التي كان ضحيتها 53 مدنيا وإصابة أكثر من 450 بجروح.

وقالت اللجنة في بيان لها إن الذين قاموا بتوجيه الأعيرة النارية الخفيفة والمتوسطة مباشرة إلى المتظاهرين السلميين المطالبين بإخراج الجماعات المسلحة من العاصمة طرابلس، وإخلائها من المظاهر المسلحة يعد “قمعا واضحا ومعلنا لحرية الرأي والتعبير وحق التظاهر السلمي المكفول بالإعلان الدستوري المؤقت والإعلان العالمي لحقوق الإنسان”.

وجددت اللجنة الحقوقية مطالبتها لمكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة بفتح تحقيق شفاف وشامل في ملابسات أحداث غرغور التي شهدتها العاصمة طرابلس في 15 من نوفمبر 2013.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق