أخبار ليبيااهم الاخبار

“حقوق الإنسان”: الغرياني مُجرم حرب

 

 

 

طالبت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا، محكمة الجنايات الدولية ولجنة العقوبات لملاحقة المفتي المعزول الصادق الغرياني قضائيا باعتباره من المحرضين على العنف والكراهية والاقتتال وإثارة الحرب الأهلية، بحسب البيان.

وقالت المنظمة في بيانها إن الغرياني يمثل أبرز المنابع الفكرية والأيدولوجية المحرضة على الكراهية والعنف من خلال استمراره ودعوته الصريحة والمستمرة على التحريض بغطاء ديني عبر وسائل الإعلام.

كما أشارت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في بيانها إلى أن التحريض الذي يُمارسه المُفتي المعزول يعد جريمة حرب وفقا لمعاهدة روما التأسيسية للمحكمة الجنائية وللقانون الدولي.

وكان الغرياني قد دعا الأربعاء الماضي عبر برنامج تلفزيوني عددا من المدن والمناطق لحمل السلاح والقتال ضد قوات الجيش الوطني في تعليقه على الأحداث الجارية في الجنوب، في الوقت الذي لاقت فيه عملية تحرير الجنوب التي أطلقها الجيش منتصف يناير الماضي ترحيباً من قبل الأمم المُتحدة ومُختلف مكونات المنطقة الجنوبية.

واعتبر كثيرون دعوة الغرياني لمُقاتلة الجيش الوطني في الجنوب “دعماً مُبطّنا” للعصابات التشادية التي عاثت فساداً بالمنطقة الجنوبية، وأرهقت أهلها بجرائمها.

اقرأ أيضاً:

الصادق الغرياني.. من السياسة إلى ذبح الدجاج

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق