الرياضة العالمية

حظوظ فرنسا وبلجيكا في الوصول للنهائي

قبل لقاء منتظر يعتبره البعض بقيمة نهائي قبل أوانه، يتدرب المنتخب الفرنسي والبلجيكي بكل إصرار لتحقيق التأهل لنهائي المونديال الذي كان مليئا بالمفاجآت.

المواجهة ستكون في مدينة سان بطرسبرج ويتدرب المنتخبان استعدادا للتوجه إليها بكل اجتهاد.

كانت أجواء تدريبات المنتخب البلجيكي مفعمة بالتفاؤل والارتياح الذي كان واضحا على وجوه نجوم البلجيك الذين تألقوا في البطولة بشكل ملفت.

سيدخل رفاق القائد هازارد معركة سان بطرسبرج مكتملين الصفوف وسيسعى ماتينز لتحقيق إنجاز لم يسبق للبلجيكيين الحصول عليه على مر تاريخهم.

أما الديوك الفرنسية تبدو أنها أكثر جدية لأن حجم الضغوطات كبير جدا وسقف طموحات الجماهير الفرنسية أصبحت أعلى وأكبر نظرا لما يمتلكه ديشامب من أوراق عديدة ومتنوعة على أرضية الميدان.

ولكن كتيبة الديوك التي أثبتت تميزها في البطولة ستسعى للتغلب على طموح وثقة البلجيك من خلال أبرز النجوم الواعدة التي  تحلف بالظفر بلقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخ بلادهم.

وبين طموح ومثابرة المنتخب البلجيكي وثقة الفرنسيين ستكون الفرجة مضمونة لمتابعة أمتع نجوم المستديرة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة