أخبار ليبيا

حراك وطني يُحاول إنهاء مُعاناة الجنوب

انطلقت أعمال الحراك الوطني “فزان الجنوب” بتحوله إلى الجمعية الوطنية الثانية تحت شعار “فزان من أجل مستقبل ليبيا”، بمنتزه تويوة بأوباري، وسط حضور عدد من المهتمين بالشأن العام في المنطقة الجنوبية.

واستعرض منظمو الملتقى في يومه الأول باستفاضة ميثاق شرف التعايش السلمي واعتماد اسم جديد وهيكل تنظيمي مؤقت للحراك.

ووضع منظمو الحراك أمام أعضائه مرحلة انتقالية جديدة للعمل الفعلي بتحولهم إلى الجمعية الوطنية الثانية للبدء بمسؤولياتها المحددة نحو الجنوب بعيدا عن حالة السكون وتلقي الانتقادات التي ارتضاها أهله منذ سنوات عدة.

إعلان تأسيس هذا الكيان بعد سبعة أشهر من العمل الوطني وتحويل مسودة العمل التي تحوي مشاريع تنموية ورؤى سياسية مع تحديد أهدافه تقع ضمن مواضيع وقضايا ستناقش خلال جلسات حوارية طيلة ثلاثة أيام متواصلة للخروج بخلاصة موحدة لإنقاذ المنطقة الجنوبية وإيصال ليبيا إلى بر الأمان.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة