أخبار ليبيااقتصاداهم الاخبار

حراك فزان يهدد بإغلاق حقلي الشرارة والفيل

قال حراك غضب فزان أنه سيغلق حقلي الشرارة والفيل اليوم السبت.

وفي تصريح خاص لـ 218 قال منسق الحراك بشير الشيخ أنهم سيغلقون حقلي الشرارة والفيل احتجاجا على سوء الأوضاع المعيشية في الجنوب مجددين دعوتهم للحكومة للنظر في مطالبهم بتوفير السيولة النقدية والوقود وتشغيل الشباب وإنشاء مشاريع تنموية وحل أزمة الكهرباء المتلازمة، مشددا على أن الحراك سيصعد من إجراءاته.

وكان حقل الشرارة النفطي قد أُغلق في الثامن من ديسمبر الماضي من قبل أعضاء الحراك، الأمر الذي دفع برئيس المجلس الرئاسي فائز السراج لإجراء زيارة لحقل الشرارة في يوم 19 من ديسمبر، في محاوله منه لإنقاد الموقف والاستماع لمطالب أهل الجنوب وكان من بين مرافقيه عضو مجلس النواب صالح همة ورئيس مجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء عبد المجيد حمزة.

وقد كانت الزيارة بعد مرور يوم فقط من إعلان المؤسسة الوطنية للنفط حالة القوة القاهرة على العمليات في حقل الشرارة النفطي، حيث أكدت وقتها أن العمليات لن تُستأنف إلا في حال تم الاتفاق على ترتيبات أمنية، مُشددة على ضرورة تأمين الحقل وقد كان من أبرز وعود الرئاسي للجنوب حينها توفير مليار دينار لبرامج التنمية لمناطق الجنوب الليبي.

أما عودة الإنتاج النفطي في الحقل فقد كانت في شهر مارس الماضي بعد أن أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط رفع حالة القوة القاهرة عن الشرارة.

وكانت ليبيا قد سجلت خسائر قدرها مليار و800 مليون حيث تسبب تعطل العمل في الحقل بإيقاف إنتاج 20 ألف برميل على مدى قرابة ثلاثة أشهر من الإغلاق.

وسبق أن اتهم رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط مجموعة مُسلحة قال إنها تتبع الكتيبة 30 وسرية الإسناد التابعة لها بإغلاق الحقل بقوة السلاح، مُشيراً إلى أن هذه المجموعة قامت بتهديد العاملين داخله.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى