العالم

حرائق ترعب مئات الأستراليين وتقطع الكهرباء

(رويترز) – دمرت حرائق غابات اجتاحت جنوب شرق استراليا المنازل وأجبرت مئات السكان على الفرار اليوم الأحد مع انتشار ألسنة اللهب جراء الرياح الساخنة.

ولم ترد أنباء عن سقوط قتلى أو مصابين حتى بعد ظهر اليوم بالتوقيت المحلي.

وخرجت الحرائق، التي يعتقد أنها نجمت عن برق أمس السبت، عن نطاق السيطرة في أنحاء جنوب غرب ولاية فيكتوريا الريفي.

وقال كريغ لابسلي مفوض إدارة الطوارئ “نتابع حالة الطقس الآن منذ فترة. لم تسقط أمطار منذ 30 أو 40 يوما، لذلك نحن نعرف أن لدينا بيئة جافة… نحن مستعدون في فيكتوريا لأجواء ساخنة وجافة وعاصفة”.

وأضاف أن نحو 280 من رجال الإطفاء كافحوا الحرائق بينما انقطعت الكهرباء عن 22 ألف منزل بعد أن تسببت الرياح العاتية في سقوط الأشجار، وأتت الحرائق على نحو 12 منزلا.

وفي مدينة داروين في الشمال، انقطع التيار الكهربائي عن نحو 25 ألف منزل. ولم ترد أنباء عن سقوط ضحايا.

وأغلقت السلطات بعض الطرق في فيكتوريا اليوم ونصحت السكان بالبقاء في منازلهم خشية أن تتقطع بهم السبل وسط ألسنة اللهب في الأماكن المفتوحة أو أن يتأثروا بالدخان الكثيف على الطرق.

وأبلغ بيتر نيوهام المسؤول الكبير بمكتب الأرصاد الجوية في فيكتوريا رويترز أن من المتوقع أن تتراجع سرعة الرياح مساء اليوم.

وحرائق الغابات تهديد متكرر وفتاك خلال فصل الصيف الحار في استراليا.

وفي يناير تم إنقاذ مئات من المصطافين في عملية إجلاء بالقوارب من شواطئ رويال ناشيونال بارك جنوبي سيدني عندما حاصرتهم حرائق الغابات.

وأدت حرائق غابات في فيكتوريا عام 2009 إلى مقتل 173 وإصابة أكثر من 400 آخرين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى