العالم

حرائق اليونان تنطفئ.. ونيران الغضب تشتعل

ما إن تمت السيطرة على الحرائق في اليونان، حتى اشتعلت نيران غضب المعارضة والمواطنين على طريقة تعامل الحكومة مع الكارثة التي أودت بحياة 88 شخصا على الأقل.

وفيما تستمر عمليات الإنقاذ في المناطق التي أتت عليها النيران بقرية ماتي المطلة على البحر (30 كلم شرقي أثينا)، يجلس الكثير من المصابين في المستشفيات لتلقي العلاج من إصاباتهم.

وأعلن رئيس الوزراء اليوناني اليكسيس تسيبراس الجمعة، تحمله المسؤولية السياسية عن المأساة التي دفعت المعارضة لاتهام الحكومة بالتقاعس عن حماية الأرواح.

ولمحاولة التقليل من حجم الانتقادات، سارعت الحكومة لإعلان قائمة طويلة من إجراءات الإغاثة، وتخصيص 40 مليون يورو للمناطق المتضررة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة