العالماهم الاخبار

جونسون يمارس “قلة أدب سياسية”.. بـ”الإليزيه”. شاهد

218TV|خاص

لم تمض أيام قليلة على “إهانة سياسية لفظية” مارسها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عندما أثار موضوع “السترات الصفر” أثناء قمة جمعته مع الرئيس المستضيف إيمانويل ماكرون في جنوب فرنسا، جاء رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون ليُكْمِل إهانة ماكرون في عقر داره، حينما ظهر وهو يرفع قدمه فوق منضدة وُضِعَت بينهما خلال قمة بقصر الإليزيه في وقت متأخر يوم أمس الخميس، فيما لم ترد أي ردة فعل فرنسية على تصرف جونسون الذي تولى مهام منصبه الشهر الماضي خلفا لتيريزا ماي.

وفي “الصورة الصادمة” يُظْهِر ماكرون “ابتسامة عريضة”، لكنه يشيح النظر عن ضيفه الذي اشتهر بـ”قلة الذوق السياسية”، و”تهوره الصادم” في الداخل البريطاني إلى درجة تدفع البريطانيين إلى وصفه بــ”ترامب البريطاني” نسبة إلى الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي خرج هو الآخر على نحو متكرر عن “القواعد والبروتوكلات الرئاسية” خلال قمم دولية واجتماعات داخلية، فيما لم يكن معروفا الظروف التي وضع بها جونسون قدمه على المنضدة في مواجهة ماكرون.

ويصف نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي تصرف جونسون بأنه “قلة أدب سياسية” في بلاد تميل لثقافة “الذوق واللطف، والمعروفة حول العالم باسم “الجنتلمان”، فيما قال آخرون إن هذه التصرفات لا تُشكّل إساءة كبيرة بين قادة الدول، ولها مؤشر طبيعي جدا، خلافا لمؤشرها في دول عربية وشرق أوسطية تعتبر هذه التصرفات “إهانة وقلة أدب”، فيما يخشى كثيرون من أن يتجاوز جونسون البروتوكول أكثر وأكثر، خصوصا وأنه معروف بـ”عدم احترامه للقواعد العامة”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق