العالم

جونسون على المحك.. جلسة تصويت تاريخية للبرلمان البريطاني

تزامنا مع موعد جلسة للبرلمان البريطاني لإقرار مصير الخروج من الاتحاد الأوروبي، من المتوقع أن يخرج الآلاف اليوم في شوارع العاصمة لندن، للدعوة إلى إجراء استفتاء جديد.

وبعد نحو ثلاث سنوات من الاستفتاء السابق ما زال الخلاف قائما حول آلية تنفيذ بريكست، وإذا ما كان سيحدث بالفعل، رغم إعلان رئيس الوزراء بوريس جونسون التوصل مع الاتحاد الأوروبي إلى اتفاق جديد، وافق عليه زعماء الاتحاد الأوروبي بالإجماع بانتظار أن يوافق عليه البرلمان البريطاني في جلسة اليوم.

وانتقد مدير حملة تصويت الشعب المنظمة لمسيرة اليوم هذا الاتفاق مؤكدا أنه لا يمثل ما تعهد به جونسون للشعب، وطلب من الحكومة احترام رغبة مؤيدي البقاء في الاتحاد وإجراء تصويت ثان.

يذكر أن هذه الجلسة هي الأولى التي يعقدها البرلمان في يوم سبت منذ حرب فوكلاند عام ألف وتسعمئة واثنين وثمانين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق