العالم

جهود عراقية لتهدئة توترات منطقة الخليج

استقبل العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي في جدة، وناقشا خلال اللقاء سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين بلديهما، والدور الذي تبذله بغداد والرياض في سبيل تهدئة الأوضاع الإقليمية ، لاسيما الدور العراقي الإيجابي في تخفيف حدة التوترات في المنطقة، وجمع جهود حماية حرية الملاحة البحرية.

اللقاء تناول أيضا مستجدات الأحداث في المنطقة وتحديدا الاعتداء الذي طال مؤخرا منشأتي نفط لشركة أرامكو السعودية، وقد أكد عبد المهدي تضامن بلاده مع السعودية وحرصها على أمن المملكة واستقرارها، مؤكدا على مواصلة المباحثات والتشاور والتنسيق في كل ما يخدم أمن البلدين ومصالحهما المشتركة.

وبدوره أدان الملك سلمان التفجير الآثم في محافظة كربلاء، مقدما تعازيه ومواساته لذوي الضحايا وللشعب العراقي، وتمنياته للمصابين بالشفاء العاجل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق