أخبار ليبيااهم الاخبار

جهاز الإسعاف يُعاني.. ويُناشد كي لا يتوقف

قال الناطق باسم جهاز الإسعاف والطوارئ أسامة علي، السبت، إن جهاز الإسعاف والطوارئ يكاد يتوقف عن العمل بسبب النقص الحاد في مواد الإسعاف لعلاج الجرحى.

ووجه أسامة “نداء عاجلاً” لرئيس المجلس الرئاسي بالتدخل السريع والفوري لدعم الجهاز بكافة الإمكانيات التي يحتاجها، مؤكدا أنه إذا استمر القتال لـ12 ساعة قادمة فلن يتمكن الجهاز من تقديم المساعدات عدا سيارات الإسعاف فقط.

وطالب الجهات المعنية بتقديم المساعدة بأقرب وقت ممكن، مناشدا الأطراف المتقاتلة لوقف إطلاق النار فوراً، والنظر للوضع المتأزم الإنساني الذي تعاني منه طرابلس.

وذكر الناطق باسم جهاز الإسعاف والطوارئ، في تصريح لإدارة التواصل بحكومة الوفاق، أنه تم تجهيز مستشفى ميداني آخر بمنطقة مشروع الهضبة “بوسليم”.

وأوضح أسامة، أن الجهاز قام بالتواصل مع إدارة شؤون الجرحى وأنشأ مستشفى ميداني متكامل تم تسليمه للإدارة، مبينا أن كافة سيارات الإسعاف تعمل على جميع جبهات القتال.

وقال إن إنشاء المستشفى جاء بعد خرق الهدنة بين أطراف القتال، حيث وقعت عدة قذائف فجر اليوم السبت على الأحياء المدنية في طرابلس من بينها فندق الودان والتي أسفرت عن إصابة 3 أشخاص.

وبشأن وضع النازحين من مناطق الاشتباك، أكد أسامة أن بلدية حي الأندلس وجهت نداء عبر جهاز الإسعاف بالتوجه إلى مقر البلدية لاستيعاب النازحين، ولكن الوضع ازداد سوء مما يحول استيعاب عدد أكبر من ذلك، مطالباً الأطراف المتقاتلة بوقف إطلاق النار لتمكين الأهالي من العودة إلى بيوتهم.

وأعلن أن مدير مصرف الدم طلب من المواطنين وخاصة من أصحاب الفصائل الدم النادرة ضرورة التوجه إلى المصرف لتبرع بالدم، مؤكدا أن هناك عدة حالات تحتاج إلى فصيلة ” 0-/A-/B-/AB”، مشيرا إلى أن هناك ثلاثة أماكن للتبرع بالدم وهي مصرف الدم المركزي أبي ستة، والمستشفى الجامعي مركز طرابلس الطبي، ومستشفى طرابلس المركزي شارع الزاوية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة