حياة

جلد ذكي لمساعدة ضحايا الحروق

دفع فقدان ضحايا الحروق للإحساس بالجلد في المنطقة المحروقة مجموعة من علماء جامعة مانسفيلد الأمريكية لابتكار جلد ذكي جديد، يعمل على الذكاء الاصطناعي، ويساعد الأشخاص المصابين بالحروق على الشعور بالإحساس من جديد.

ومن خلال هذه التقنية سيشعر الشخص المصاب بالحروق بإحساس مماثل لطريقة الشعور بالضغط والحرارة والبرودة، وغيرها من العوامل الخارجية.

وتعمل هذه التقنية من خلال أنابيب من السليكون يتم ملؤها بسائل يتم صنعه من جزيئات أكسيد الحديد النانوية، والتي يتم لفها بأسلاك من النحاس.

وعند تعرّض الشخص إلى أي من عوامل الإحساس الخارجية يتحرك السائل الموجود في هذه الأنابيب الأمر الذي يؤدي لانقباضه، فيسري تيار كهربائي إلى الأسلاك النحاسية وكأنه إشارة كهربائية، فيتولد الشعور بالإحساس.

يذكر أن جلد الإنسان غير قادر على الشعور بجميع الأشياء على الرغم من احتوائه على كافة آليات الكشف.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق