الرياضة العالمية

توضيحات مصرية: “فرعون ليفربول” لم يزر “كاسر كتفه”

218TV|خاص

قال قيادي سابق في الجهاز الفني لمنتخب مصر لكرة القدم إن نجم “الفراعنة” محمد صلاح، ومهاجم نادي ليفربول الإنجليزي لم يخرق أبدا قواعد الانضباط داخل المنتخب المصري الذي خرج خروجا دراماتيكيا ومخيبا من الدور الثاني ببطولة كأس الأمم الأفريقية التي تستضيفها مصر حتى يوم الجمعة المقبل بنهائي مثير يجمع منتخب الجزائر مع منتخب السنغال.

وشدد هاني رمزي على أن محمد صلاح شعر بنزلة برد حادة أثناء تدريبات لمنتخب مصر بعد نهاية الدور الأول، وهو الذي دفعه للغياب عن المعسكر التدريبي استعدادا للدور الثاني من المونديال الأفريقي، نافيا شائعات ترددت بقوة في الداخل المصري عن أن “فرعون ليفربول” قد غادر تدريبات منتخب مصر لزيارة مدافع نادي ريال مدريد سيرجيو راموس في مدينة الغردقة الساحلية المطلة على البحر الأحمر، مؤكدا أن هذه الرواية غير صحيحة بالمطلق.

ويثور بين الأوساط المصرية غضب شديد من الخروج المبكر لـ”الفراعنة” من مونديال أفريقيا، وصدرت عدة شائعات ومزاعم عن أسباب الخروج المحير للفراعنة، فيما جرى تداول شائعة اللقاء بين صلاح وراموس في الغردقة الساحلية، من دون أي إثباتات على حصول لقاء بين صلاح وراموس على حساب تدريبات واستعدادات المنتخب المصري.

وقبل أكثر من عام تسبب تدخل عنيف من راموس ب”خلع كتف” صلاح أثناء نهائي دوري أبطال أوروبا الذي جمع بين ريال مدريد وليفربول وانتهى بفوز ريال مدريد باللقب الأوروبي، الأمر الذي ولّد غضبا مصريا كبيرا ضد راموس، خصوصا وأن صلاح كان يستعد للمشاركة مع منتخب بلاده في نهائيات كأس العالم لكرة القدم في الشهر التالي لحادثة خلع كتف صلاح، فيما هدد مصريون راموس بالقتل، قبل أن يتفاجأوا بزيارة له إلى الغردقة المصرية بتنظيم سياحي من رجل أعمال مصري.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى