الرياضة العالمية

“تميمة” مونديال روسيا “زابيفاكا”.. ماذا تعرف عنها؟ اقرأ

218TV| خاص

أحلام المهدي

يظن الكثيرون أن تميمة مونديال روسيا “2018” التي انتشرت واشتهرت أكثر مع اقتراب وقت المونديال، ترتبط بالمنتخب الروسي المعروف عالميا بـ”الدب الروسي”، حتى أن البعض يكاد يجزم أنها “دبّ” بني يشير إلى أرض المونديال القادم، لكن المخلوق الجميل الذي تمثله هذه التميمة الروسية، ليس “دُبّا”.

إنه “زابيفاكا”، الذئب ذو الصوف البني والأبيض، وهو يرتدي قميصا كُتب عليه “روسيا 2018″، مع أو بدون النظارات الرياضية البرتقالية، بينما تتلون ملابسه بألوان المنتخب الروسي المرتبطة بألوان علم البلاد، أما مُصمّم هذه التميمة فهي الطالبة الروسية “إيكاترينا بوشاروفا”، وقد تم اختيارها عن طريق التصويت على الإنترنت، وبمشاركة أكثر من مليون صوت.

وفي استفتاء على الشبكة العنكبوتية، ترك الاتحاد الدولي لكرة القدم مهمة تسمية التميمة للجمهور بعدما رشح ثلاثة أسماء ليحصر الخيار فيها، وفي الثاني والعشرين من أكتوبر 2016 أعلنت النتائج وحصل زابيفاكا على “52%” من الأصوات، مقابل “27%” حصلت عليها تميمة لنمر يرتدي زي رواد فضاء، ودامت فترة التصويت شهرا كاملا على إحدى المحطات التلفزيونية الروسية.

وتعني كلمة زابيفاكا باللغة الروسية “ذلك الذي يُسجل”، ويظن البعض أن الاسم يتماهى تماما مع هذا المخلوق الجميل والمرِح الذي أصبح رمزا لمونديال العالم، وفضلا عن الترويج لهذا الحدث العالمي، فإن التميمة ستكون رفيقة للجماهير في الملاعب طيلة أيام البطولة، وسينضم هذا الذئب إلى الشخصيات الشهيرة في العالم،  كسفيرٍ لبلاده في كل بقاع الدنيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى