أخبار ليبيااقتصاداهم الاخبار

تلاعب خطير بـ”الليبية للاستثمار” يعود إلى الواجهة

تقرير 218  

تعود للواجهة من جديد قضية الفساد المتعلقة ببنك Societe Generale “سوسيتيه جنرال” بعد أن نشرت صحيفة Mediapart موعد جلسة الاستماع التي ستعقد غدا للموظف التابع للمجموعة الفرنسية والذي كشف عملية التلاعب في السابق.

وأقيل الموظف الذي لم تكشف الصحيفة عن اسمه أو جنسيته من عمله قبل عامين بعد حديثه عن عمليات فساد تورط فيها العملاق الفرنسي تخص تلاعبا بأسعار الفائدة مع المؤسسة الليبية للاستثمار.

وأوضحت الصحيفة أن الموظف قدم احتجاجا على إقالته بسبب كشفه واحدة من أكبر عمليات الفساد مشددة في ذات الوقت على أن القضية تتجاوز بكثير الإطار الاجتماعي في إشارة إلى أن عملية الفساد كبيرة جدا.

وفي أغسطس من العام الماضي أعلن بنك سوسيتيه جنرال توصله لاتفاقات مع السلطات الأميركية والفرنسية لتسوية تحقيقات حول قضية تلاعب بأسعار الفائدة مع المؤسسة الليبية للاستثمار.

وكشف البنك أنه رصد مخصصات بقيمة مليارين وسبعمئة مليون دولار في وقت سابق تتعلق بالتحقيقات بشأن تعاملات البنك وإدارته لسعر الفائدة المعروض بين البنوك وأضاف أن هذه المخصصات ستغطي الغرامات التي يجب سدادها.

وقضى اتفاق سابق للبنك الفرنسي بسداد مليار يورو لتسوية نزاع مع المؤسسة الليبية للاستثمار فيما  يتعلق بخمس صفقات تم التلاعب بها في الفترة ما بين عامي 2007-2009.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق