العالم

تعيين أول امرأة في رئاسة المفوضية الأوروبية

صادق البرلمان الأوروبي على تعيين الألمانية أورسولا فون ديرلاين رئيسة للمفوضية الأوروبية، بأغلبيةٍ بسيطة، لتكون أول امرأةٍ تفوز بهذا المنصب.

ونالت ديرلاين 383 صوتا مقابل 327 صوتوا ضد اختيارها، لتكون أول امرأةٍ تتولى هذا المنصب بدءا من أول نوفمبر القادم، وذلك خلفا لـ”جان كلود يونكر”، بحسب ما أعلنه رئيس البرلمان ديفيد ساسولي، الذي أشار إلى امتناع 22 عضوا عن التصويت ووجود بطاقة تصويتٍ بيضاء.

وتعهدت فون ديرليان في أول تصريحٍ لها بعد التصديق على تعيينها بالعمل على أوروبا أكثر عدلا، وجعل الاتحاد الأوروبي “متحدا وقويا”، والكفاح من أجل مستقبلٍ أفضل لكل دول الاتحاد التي لن تخوض بعد اليوم حروبا ضد بعضها البعض، كما وعدت بتحديث المعايير على مستوى الاتحاد لمعالجة قضية المهاجرين، وسبق أن حددت أهدافها المتعلقة بالمناخ، وعزمها اقتراح صفقةٍ خضراء لأوروبا في أول مئة يومٍ لها في السلطة.

وهنأت رئيسة حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي في ألمانيا أنيغريت كرامب كارينباور، والتي جرى تعيينها وزيرة للدفاع خلفا لأوروسولا، مواطنتها بالمنصب الجديد، وأعربت عن فخرها بأنها أول امرأةٍ ألمانيةٍ تفوز بالمنصب، مشيدة بجهودها في مد جسور التواصل بين الدول الأوروبية، وستكون فون ديرلاين كرئيسٍ تنفيذيٍ للاتحاد الأوروبي مسؤولة عن المفاوضات التجارية والسياسة الاقتصادية والمناخية لخمسمئة مليون أوروبي وستكون من أولوياتها مكافحة الاحتكار الذي يمارسه عمالقة التكنولوجيا في العالم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى