العالم

الاتحاد الأفريقي يُعلق عضوية السودان

أصدر مجلس الأمن والسلم الأفريقي بأديس أبابا عقب اجتماع طارئ عقده اليوم الخميس، قراراً يقضي بتعليق عضوية السودان في الاتحاد، في خطوة تعد ردا على التصعيد الحاصل بعد قيام قوات أمنية بفض اعتصام مدني أمام وزارة الدفاع أسفر عن 108 قتلى بحسب مصادر المعارضة، بينما ذكر وكيل وزارة الصحة سليمان عبد الجبار أن العدد الرسمي ارتفع إلى 61 قتيلا.

الوضع الأمني المتوتر دفع منظمة الأمم المتحدة لإجلاء بعض موظفيها، وأعلن المتحدث باسمها فرحان عبد الحق أنه إجراء مؤقت نتيجة الأوضاع غير المستقرة، مع الإبقاء على بعض الموظفين للقيام بمهام حيوية، دون تقديم تفاصيل حول عدد الموظفين أو الوجهة التي نقلوا إليها.

جهود دبلوماسية يقوم بها رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد للحد من التصعيد، فقد أعلن عن زيارة له إلى الخرطوم لتقريب وجهات النظر بين الأطراف، والقيام بوساطة بين المجلس العسكري وتحالف المعارضة بشأن الانتقال نحو الديمقراطية.

رئيس المجلس عبد الفتاح البرهان وعد بفتح تحقيق في حوادث العنف، داعيا المعارضة لاستئناف المحادثات دون شروط، لكنها دعت لتشكيل لجنة تحقيق دولية، واصفة المجلس بأنه ليس مصدر ثقة، خاصة مع ممارساته الأخيرة من قطع خدمة الإنترنت واعتقال بعض عناصر المعارضة ومنهم نائب الأمين العام للحركة الشعبية لتحرير السودان ياسر عرمان.

شوارع الخرطوم بدت خاوية على عروشها، فالمحلات مغلقة، وثمة انعدام للحركة وسط أجواء تشي بنذير الاشتعال في كل لحظة، وقد ألغت العديد من شركات الطيران رحلاتها إلى الخرطوم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق