الرياضة العالمية

تعادل إيجابي في الـ”ديلا كابيتالي”

تقرير

الصراع في ديربي العاصمة الإيطالية في الموسم الحالي جاء مبكرا فمواجهة لاتسيو وروما دائما ما تعرف التنافس المحتدم والذي أقيم كما تجري العادة بمسرح الأولمبيكو في الأسبوع الثاني من الدوري.

ودخل لاتسيو المباراة وكاد منذ البداية أن يفتتح أهداف الديربي في الدقيقة الثانية بتسديدة للبرازيلي لوكاس ليفا لترتطم كرته بالقائم الأيمن للحارس لوبيز، وكان رد روما كان مشابها بعدما صوب المهاجم نيكولو زانيولو كرته في القائم الأيسر للحارس ستاكوتشا.

وبعد مضي ربع ساعة من اللعب احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح روما بعدما ارتطمت كرة إيدين دجيكو بيد ميلينكوفيتش سافيتش لينجح لاعب لاتسيو السابق ألكسندر كولاروف في افتتاح أهداف الديربي في الدقيقة 17 من عمر المباراة.

ووقف قائم روما الأيمن سدا منيعا أمام قذيفة تشيرو إيموبيلي بعد انفراده بالمرمى، والمدرب أنزاغي طالب لاعبيه بالتركيز، ليعود خواكين كوريا بتسديدة ارتطمت بنفس القائم ليحرم الفريق السماوي من هدف محقق.

ولأن المباراة تحمل طابعا خاصا سدد زانيولو للمرة الثانية من خارج منطقة الجزاء في مشهد مكرر لفرصته الأولى ليكون صراع اللاعبين مع القائم والعارضة عنوانا للشوط الأول.

وفي الشوط الثاني دخل لاتسيو في محاولة لملامسة الشباك وتعديل النتيجة، وبالفعل كان له ما أراد بواسطة الإسباني لويس ألبيرتو بعد تمريرة من إيموبيلي.

وبعد استحواذ شبه كامل أهدر الأرجنتيني كوريا فرصة محققة لإضافة الهدف الثاني في أخطر هجمة للفريق السماوي وسط تألق من الحارس الإسباني لوبيز، عارضة روما حالت قبل أربع دقائق من نهاية المباراة دون تسجيل بارولو لهدف الفوز لينتهي ديربي ديلا كابيتالي بتعادل مثير بين النسور والذئاب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق