العالم

تطور إيجابي بين ترامب وكيم

(رويترز)- قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الأربعاء إن زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون يتطلع للقائه، مما يشير إلى أن المحادثات التاريخية المزمعة بين الزعيم الآسيوي المعزول والرئيس الجمهوري ستمضي قدما.

وقال ترامب على تويتر “تلقيت رسالة الليلة الماضية من الرئيس الصيني شي جين بينغ بأن اجتماعه مع كيم جونج أون مضى بشكل جيد للغاية وإن كيم يتطلع للقائي”.

وغرد ترامب قائلا أيضا “أتطلع قدما إلى اجتماعنا!”.

وبعد تكهنات استمرت يومين، أعلنت الصين اليوم الأربعاء أن كيم زار بكين واجتمع مع شي، الذي حصل على تعهد من كيم بنزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية.

والزيارة هي أول رحلة خارجية معروفة له منذ توليه السلطة عام 2011، ويعتقد محللون أنها إعداد لاجتماعات قادمة مع كوريا الجنوبية والولايات المتحدة.

وقال البيت الأبيض أمس الثلاثاء إن الصين أطلعت ترامب على الاجتماعات وإن التعهد بنزع السلاح النووي “دليل جديد على أن حملتنا بممارسة أشد الضغوط تهيئ الأجواء المناسبة للحوار مع كوريا الشمالية”.

وكتب ترامب على تويتر اليوم “على مدار سنوات وعبر العديد من الإدارات، قال الجميع إن السلام ونزع السلاح من شبه الجزيرة الكورية لم يكن حتى احتمالا صغيرا. الآن هناك فرصة جيدة بأن يقوم كيم جونج أون بما هو صواب لشعبه وللإنسانية”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة