تكنولوجيا

تطبيقات دردشة لم تتطور فغادرت عالمنا

أعلنت شركة “ياهو” عن وفاة تطبيقها للتراسل الفوري الشهير “ياهو ماسنجر” وذلك بعد 20 عاماً من إطلاق التطبيق الذي كان يُعتبر من أيقونات الإنترنت في السابق.

وجاء إعلان الوفاة بعد سيطرة تطبيقات الدردشة الحالية مثل واتساب، فايبر، فيسبوك مسنجر وتليجرام على خدمات التراسل الفوري.

لكن تطبيق “ياهو ماسنجر” ليس الأول الذي اختفى بسبب سيطرة التطبيقات الحديثة، بل كان هناك تطبيقات شهيرة لكنها لم تصمد في وجه التطور، وإليك أبرزها:

تطبيق MSN Messenger

يُمكن القول أنه الأكثر شهرةً بين برامج المحادثة، ولا ينسى أحد البرنامج بلونيْه الأخضر والأزرق السماوي ، ونغماته الصوتية الشهيرة.

وكان البرنامج يتبع لخدمة بريد “هوتميل” من مايكروسوفت، حيث تأسس عام 1999 ووصل عدد مستخدميه عام 2009 إلى أكثر من 330 مليون مستخدم نشط.

في عام 2013 أعلنت مايكروسوفت إغلاق البرنامج نهائياً وتحويل الحسابات إلى تطبيق سكايب بعد الاستحواذ عليه.

جوجل Talk

تطبيق التراسل الفوري من جوجل تم إصداره في عام 2005 لمنافسة بقية الشركات وتميز بخدمة التراسل الصوتي.

في عام 2015 أحالت جوجل التطبيق للتقاعد وأعلنت عن دمجه مع خدمة Hangout بعد عدم قدرته على منافسة التطبيقات الحديثة.

Paltalk

أحد أشهر برامج التراسل الفوري عبر الصوت والفيديو والكتابة أيضاً، ظهر عام 1998 وحقق نجاحاً قوياً على صعيد العالم، ويتضمن غرف دردشة للتعارف والنقاشات السياسية والاجتماعية والثقافية بين مختلف جنسيات العالم عبر ملايين المستخدمين.

التطبيق لازال متواجدا لأغلب منصات التشغيل، لكن انخفض بريقه بشدة في السنوات الأخيرة.

غرف الدردشة

وهي ليست تطبيقاً كبقية التطبيقات بل كانت عبارة عن خدمة تقدمها مواقع ومنتديات وانتشرت في الوطن العربي.

واشتهر مستخدمو هذه الغرف بالأسماء المستعارة والوهمية للتعارف فيما بينهم، ولم يكن يحتاج المستخدم سوى فتح الموقع دون الحاجة للتسجيل في أغلبها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى