أخبار ليبيااخبار طرابلساهم الاخبار

تساؤلات حول تغير مراحل “حرب طرابلس”

تشهد المعارك في طرابلس هذه الأيام مرحلتها الثانية، حيث أعلنت القيادة العامة للجيش الوطني انتهاء المرحلة الأولى بنجاح، لكن كثيرين لم يشهدوا تغيراً ملحوظاً بين المرحلتين.

ويرى متابعون أن التغير ما بين المرحلة الأولى والثانية قد يكون واضحاً للقيادات العسكرية من الجيش الوطني، إلا أنه ليس مرئياً لمن يتابع عن كثب التطورات الميدانية، فما تزال عملية الكر والفر مستمرة، والطلعات الجوية كذلك رغم قلة حضورها وحدتها في الأيام الأخيرة على عكس أيام كانت فيها الطلعات الجويلة الليلية يوميةً وبانتظام.

ولا تُظهر القيادة العامة خططها واستراتيجيتها، حتى من خلال المؤتمرات الصحفية الكثيرة التي كانت بشكل يومي في الأيام الأولى للحرب، فالغموض والتحفظ والتكتم والسرية كلها في حد ذاتها توجهات عامة تسير عليها القيادة محاولة ضبط الأمور والتركيز على الميدان بدل الاستعراض الإعلامي، على عكس الطرف الآخر الذي يظهر نفسه بوضوح، بأفراده وآلياته في خطوط التماس وفي المحاور الرئيسية والفرعية لكل محور.

وبعد قرابة 45 يوماً من القتال الذي يشهد المواطنون على مرحلته الثانية، لم تظهر بعد نتائج كبرى ونوعية وظاهرة للعيان تعكس تغيراً في مراحل القتال التي أعلنت القيادة العامة أنها ستكون سبعةً ما يؤكد أن الحرب لن تكون سريعة وخاطفة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى