العالماهم الاخبار

ترامب يدخل “دوّامة العزل”.. هل “الاستقالة مخرج”؟

218TV|خاص

أصبح الرئيس الأميركي دونالد ترامب محكوما بـ”دوّامة العزل” خلال الأشهر القليلة المقبلة التي تفصله عن يوم الاقتراع الرئاسي في شهر نوفمبر المقبل، وهو يوم مفصلي سيكشف ما إذا كان ترامب سيكون رئيسا للولايات المتحدة الأميركية لأربع سنوات اخرى، وأخيرة وفق الدستور الأميركي، وسيعاني ترامب سياسيا بشدة بين إجراءات العزل، وبين التحضير للمعركة الانتخابية ضد الحزب الديمقراطي الذي سيخوض هو الآخر معركة على جبهتين الأولى لحشد الرأي العام ل”عزل ترامب”، والثانية لتقديم مرشح رئاسي يحظى بالدعم، والقابلية للوصول إلى البيت الأبيض.

وبعد تصريحات “أقوى سيدة في واشنطن” نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب بشأن بدء إطلاق اتهام رسمي ضد ترامب، وهو خطوة “جدية وخطيرة” على صعيد حراك الحزب الديمقراطي لعزل ترامب، فإن تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” كشفت عن ارتباك في معسكر ترامب، فالأخير استخدم بكثافة لفظة “المعركة” وهذا يعني أن الأمر ليس سهلا أو يسيرا كما حاول ترامب الإيحاء للرأي العام الأميركي طيلة الأسابيع الماضية، عدا عن ترامب في تغريدته استدعى ما سماه ب”وحدة الجمهوريين”، وهو مصطلح يوحي بالعكس وفق آراء أميركية تساءلت عن السر الذي دفع ترامب لاستيراد مصطلحات يفترض أنها بديهية مثل “وحدة وقوة” الحزب الذي رشحه للرئاسة عام 2016.

ويعيد ارتباك معسكر ترامب أجواء “مخرج الاستقالة” الذي لجأ إليه الرئيس الأميركي الأسبق ريتشارد نيكسون بعد توجيه اتهامات ضده، وخوفه من توسع التحقيقات والاعترافات ضده نحو قضايا أخرى مخفية، وهو ما فضّل معه الاستقالة من منصبه كرئيس للولايات المتحدة الأميركية، لكن عبر صفقة سياسية تحصنه من الملاحقة القضائية من المؤسسات الأميركية الدستورية بعد الاستقالة، فيما تشير أوساط ووسائل إعلام أميركية أن ترامب سينجو من العزل على يد أعضاء مجلس الشيوخ الذي يشهد “هيمنة جمهورية”، وقد يعبر بسلاسة نحو ولاية رئاسية ثانية وأخيرة تمتد حتى أواخر عام 2024.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق