العالم

“ترامب البريطاني” يتقدم الصفوف لـ”هزيمة ثاتشر”

218TV|خاص

نشرت صحيفة “ديلي إكسبريس” البريطانية في وقت متأخر أمس الأربعاء على موقعها الإلكتروني نتيجة ما قالت إنه استفتاء أجرته لآراء نحو ألف عضو في حزب المحافظين البريطاني الحاكم حاليا بزعامة رئيسة الحكومة تيريزا ماي، إذ أظهرت نتائج الاستفتاء أن رغبة الحزب الحاكم “كبيرة جداً” لـ”إقصاء ثاتشر”، حيث تلقب ماي بـ”ثاتشر الثانية” في إشارة إلى أول رئيسة للحكومة البريطانية “المرأة الحديدية” مارغريت ثاتشر عن منصبها الحالي، والدفع بسياسي آخر من كوادر الحزب العريق نحو مهمة رئاسة الحكومة، لكن المفاجأة كانت في إسم الشخصية السياسية التي تقدمت الصفوف لمنافسة ماي على رئاسة الحزب في أقرب أجل ممكن.

في أسابيع قليلة قفز اسم وزير الخارجية السابق بوريس جونسون الذي “اشتبك سياسياً” مع ماي الشهر الماضي واستقال على خلفية “ملف بريكست” من مرشح لم ينل أكثر من 8% من العينة المستفتاة، وصولاً إلى تقدمه على ماي نفسها في الاستطلاع الأخير بأكثر من 10%، وهو ما يعني أن السياسي البريطاني الملقب بـ”ترامب بريطانيا” بسبب “لون وطريقة تصفيف شعره”، ومواقفه المفاجئة والعفوية سيكون أبرز منافسي ماي على زعامة الحزب، وكذلك رئاسة الحكومة، عدا عن أنه بدأ منذ خروجه من الحكومة بـ”ممارسة الشغب السياسي” على ماي عبر مقالات صحفية ومحاضرات.

“ترامب البريطاني” الذي خلفه جيريمي هانت الشهر الماضي، من المرجح أن يستعين بنتائج الاستطلاع الأخير لتنفيذ “جرعة أقوى” من مضايقة ماي التي بدت “تائهة ومرتبكة” إزاء العديد من الملفات الصعبة التي تواجه حكومتها، ومن بين “أصعب وأقوى” تلك الملفات يطفو ملف إدارة أزمة خروج بلاده من الاتحاد الأوروبي، في احترام لرغبة البريطانيين الذين صوتوا لصالح الخروج في يونيو 2014.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة