اقتصاد

“تداول قياسي” للعقار في الكويت.. وترقب للأشهر المقبلة

218TV|خاص

سجل قطاع العقار الكويتي تداولات وصفتها وسائل إعلام كويتية بأنها “قياسية” نسبة إلى هذا الوقت من كل عام، إذ أظهر القطاع نشاطا لافتا وكبيرا منذ بداية العام الحالي وحتى نهاية شهر يوليو الماضي منها، إذ وصل تداول صفقات عقارية في الداخل الكويتي إلى نحو 2.3 مليار دينار كويتي، أي ما يعادل سبعة مليارات دولار أميركي، فيما يشير خبراء إلى أن الأشهر القليلة المتبقية من هذا العام يمكن أن تشهد نشاطا أكبر، بعدما أصبح قطاع العقار في الكويت أكثر جذبا خلال الأعوام الثلاثة الماضية.

وفي عام 2018 سجل قطاع العقار الكويتي تداولات وصفقات عقارية بنحو 12 مليار دولار أميركي وهو رقم قياسي أيضا، لكن خبراء العقار في الكويت يرون أن عام 2019 قد يكون أنشط وأكثر جذبا للاستثمار في العقار، قياسا بالظروف السياسية الإقليمية ومخاوف اندلاع مواجهة عسكرية بين أميركا وإيران في مياه الخليج العربي، إذ أرجأ كثير من أصحاب رؤوس الأموال استثماراتهم العقارية خوفا من تأثير حرب محتملة على الاقتصاد في منطقة الخليج العربي، ودخوله في ركود عميق.

خبراء العقار يرون أيضا أن عام 2019 سيسجل رقما قياسيا جديدا قد يفوق عام 2018 بسبب عدم وجود صراعات مُعطّلة بين الحكومة والبرلمان في الكويت، خصوصا بعد دخول البرلمان في إجازته السنوية التي تمتد حتى أواخر شهر أكتوبر المقبل، فيما اعتبر خبراء تقدم صفقات ومبيعات العقار في الكويت إلى هذا المستوى القياسي في سبعة أشهر فقط من السنة دليلا على أن سوق العقار الكويتي تتعافى بقوة، وأنه من الممكن أن تستقطب رأس مال خليجي ضخم في المستقبل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى