أخبار ليبيااقتصاداهم الاخبار

تحليل بيانات يُوضّح مخصص كل ليبي من باب التنمية‎

تقرير  218

في بلد أنهكته الحروب خلال 8 أعوام ما زال حجم الإنفاق خجولا وسط مصروفات استهلاكية بمليارات الدنانير وبحسب أحدث بيانات لمصرف ليبيا المركزي فقد بلغ حجم الإنفاق على الباب الثالث المخصص للتنمية خلال الـ7 أشهر الأولى من العام الجاري 1.245 مليار دينار.

وبالمقارنة مع تعداد الليبيين وبحسب بيانات رسمية بينت أن عددهم 7 ملايين و450 ألف نسمة، وبالنظر لمصروفات التنمية السابقة فإن مخصص كل مواطن بلغ 167 دينارا للفرد خلال 210 أيام وهي الفترة من يناير حتى يوليو الماضي أي ما يعادل – بحسب تحليل بيانات خاص لـ218- 79.5 قرشا لكل مواطن يوميا وهم سكان موزعون على أكثر من 125 بلدية في عموم ليبيا.

مخصصات الفرد الضئيلة بالمقارنة مع حجم الإنفاق المتوقع منذ بداية العام لنفس الفترة والمقدرة 2.9 مليار دينار يضع علامتي استفهام لسؤالين رئيسين: لماذا لم تنفق المؤسسات المعنية بمشاريع التنمية القيمة المقدرة في بلد يحتاج للكثير على صعيد البنية التحتية. والتساؤل الآخر ما هي المشروعات المنجزة مقابل مصروفات قدرها مليار ومئتان وخمسة وأربعون مليون دينار .

ولم يشر المركزي في بيانه إلى خمسة مليارات إضافية خصصها المجلس الرئاسي في مارس الماضي خارج الميزانية العامة لدعم مشروعات التنمية لم يعرف عنها شيء حتى اللحظة وسط تكتم على خطة الإنفاق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى