أخبار ليبيااهم الاخبار

تحرّك فلبيني جديد بشأن قضية المُختطفين

من المتوقع أن يصل وزير البيئة الفلبيني، روي سيماتو، إلى ليبيا، خلال الأيام المُقبلة حاملا معه رسالة من الرئيس الفلبيني، رودريغو دوتيرتي بشأن قضية أبناء بلاده الثلاثة المُختطفين في ليبيا.

وبحسب ما ذكره وزير خارجية الفلبين، ألان بيتر كاتيانو، سيُغادر سيماتو الفلبين يوم الاثنين المُقبل، مُتّجها إلى العاصمة طرابلس.

وأشار وزير الخارجية إلى أن الرسالة ستنقل مُناشدات رئيس الفلبين إلى الجهات المسؤولة في ليبيا، لتقديم المُساعدة للإفراج الفوري عن الفلبينيين المُختطفين منذ يوليو الماضي.

ويُذكر أن مجموعة مُسلّحة هاجمت مقرّ منظومة النهر الصناعي جبل الحساونة في الـ6 من يوليو الماضي، وقامت باختطاف 4 مُهندسين أجانب بينهم 3 فلبينيين وآخر كوري جنوبي.

وفي الأول من أغسطس الجاري، نُشر مقطع مُصور ظهر فيه المُختطفين الأربعة، وهم يؤكّدون هوياتهم وجنسياتهم، ويناشدون رئيسي الفلبين وكوريا الجنوبية المساعدة.

اقرأ أيضاً:

الفلبين: سنُحرك أحدث سفننا باتجاه ليبيا

مهندسو النهر الأجانب يستغيثون من وسط الصحراء

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة