أخبار ليبياخاص 218

تحديد مكان “داعش ليبيا النائم”.. أين يختبئ؟

218TV|خاص

في ظل التباس المعلومات الواردة عن مصير “داعش ليبيا” الذي سبق لتقارير دولية التحذير من “عودته المحتملة” استغلالا للأوضاع الأمنية الصعبة في ليبيا، قال تقرير لجنة الخبراء الأمميين الذي كشفت عنه منظمة الأمم المتحدة كاملا أمس الثلاثاء إن داعش ليبيا لا يزال موجودا في عدة مناطق ليبية، لكنه مرصود بصورة خاملة ضمن خلايا نائمة في العاصمة طرابلس ومصراتة.

ووفق التقرير الأممي أيضا، فإن داعش ليبيا موجود على شكل جماعات مستقلة في سبها ومرزق والقطرون، إضافة إلى منطقة جبل الهروج، فيما يلفت التقرير إلى معلومة مهمة وهي أن قيادة تنظيم داعش ليبيا لا تزال مرتكزة في مدينة بني وليد، وأن أبو مصعب الليبي “محمود مسعود البرعصي” رُصِد في بني وليد، فيما لم يكشف التقرير عن مصير أبو مصعب الليبي الذي ترددت معلومات خلال المرحلة الماضية عن مصرعه، وهو أمر لم يُشِر إليه التقرير.

ويشير التقرير إلى أن ضربات عسكرية وجهتها قوات تابعة للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، وأيضا قوات تابعة للجيش الوطني، إضافة إلى الغارات الجوية للقوة العسكرية الأميركية في إفريقيا، والمعروفة بإسم “أفريكوم” قد حدّت من قدرة التنظيم على تشكيل خطر كبير خلال الأشهر القليلة الماضية، عدا عن أن حركته أصبحت صعبة جدا.

وبشأن مصادر تمويل داعش، يكشف التقرير الأممي أن داعش ليبيا قد اعتمد على عمليات السرقة والاختطاف وتحرير الرهائن مقابل الحصول على فدية مالية كبيرة، عدا عن ضلوع عناصر داعش بعمليات التهريب، والإتجار بالبشر، علما أن التقرير لم يتطرق إلى مصرع أبو بكر البغدادي زعيم تنظيم داعش في شهر أكتوبر الماضي في غارة أميركية على مدينة إدلب السورية، إذ بدا أن التقرير قد اُعدّ قبل الإعلان عن مصرع البغدادي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق