أخبار ليبيااقتصاد

تحديات أمنية تقطع إمدادات الوقود عن الجنوب لأكثر من سنة

تقرير 218

من جديد يعود ملف أزمة الوقود في المنطقة الجنوبية للواجهة بعد تصريح رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله الذي قال فيه إن شركة البريقة لم ترسل أي كميات من الوقود إلى مناطق الجنوب منذ 14 شهرا بسبب التحديات الحاصلة من بينها الملف الأمني وصعوبة نقل المحروقات.

وعبر صنع الله عن تخوفه من عمليات سطو تطال كميات الوقود المرسلة إلى المنطقة الجنوبية ما يعرض حياة سائقي شاحنات النقل إلى الخطر.

وكانت البريقة قد وعدت بأنها ستشرع في نقل الوقود إلى المنطقة الجنوبية اعتبارا من الأسبوع الماضي الأمر الذي لم يحصل حيث لم تعلن الشركة عن إرسال أي شحنات أو أسباب التأخير حتى اللحظة، وسط مناشدات متكررة من السكان بضرورة إيصال المحروقات.
وتزامن هذا مع شح الوقود حتى في السوق السوداء التي ارتفع فيها سعر اللتر ببعض المناطق لحدود 3 دنانير أي نحو 20 ضعفا مقارنة مع السعر الرسمي.

وتشير التحذيرات المحلية إلى ضرورة وضع حلول لعمليات التهريب المستمرة عبر كافة الحدود والتي تكلف ليبيا سنويا قرابة 750 مليون دولار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق