أخبار السودانالعالم

تجدد المُظاهرات في السودان.. وسقف المطالب يرتفع

تقرير 218

لنحو 3 أشهر تستمر المظاهرات في السودان، تخفت حيناً، وتستعيد زخمها حينا آخر، وسط تغييرات سياسية متلاحقة لا ترضي المحتجين.

قبل أيام أعلن الرئيس السوداني عمر البشير تشكيل حكومة جديدة، بعد مضي نحو 3 أسابيع على تعيينه رئيس الوزراء محمد طاهر إيلا خلفاً لمعتز موسى.

تزامنا مع إعلان أسماء الوزراء الجدد ووكلائهم، شهدت الخرطوم عصياناً مدنياً، قال تجمع المهنيين السودانيين، التجمع النقابي المعارض الذي يتصدر الاحتجاجات، إنه كان عصياناً ناجحاً، الأمر الذي نفته الحكومة.

المظاهرات تجددت يوم أمس الخميس، لتشهد مدن ولاية الخرطوم الثلاث احتجاجات مطالبة بتنحي البشير.

أما اليوم الجمعة، فقد شهدت السودان حراكا احتجاجياً، كان كثيفاً في مدينة أمدرمان، التي يمتلك فيها حزب الأمة القومي المعارض بقيادة الصادق المهدي ثقلاً شعبياً، بعد دعوة للخروج من المساجد عقب صلاة الجمعة.

مطالب المحتجين ظلت ترتفع لسقف إسقاط النظام وتنحي البشير، في مقابل دعوة الأخير لحوار سياسي، بعد إعلانه تأجيل النظر في التعديلات الدستورية التي تسمح بترشحه مجدداً، وفرضه حالة الطوارئ، وظل الجمود سيد الموقف.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى