العالماهم الاخبار

بيونغ يانغ تختبر “أعصاب وصلابة ترامب” بـ”باليستي” مُتطور

218TV.net خاص

لم تمض أيام قليلة على “هيدروجينية” كوريا الشمالية التي ألقاها في حضن المجتمع الدولي الذي حذّر كثيرا في “بيانات إنشائية” من تمادي بيونغ يانغ، حتى أشرف الرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ أون على إطلاق صاروخ باليستي بلغ حدود ارتفاعه في السماء نحو 800 كيلو متر، وطار في الأجواء مسافة 3700 كيلومترا، وهو ما يعني “نظرياً” أن قاعدة “أندرسن” في جزيرة “غوام” الأميركية في مرمى صواريخ بيونغ يانغ، لكن “الباليستي المُتطوّر والمُخْتبر” من جانب كوريا الشمالية مر من فوق اليابان التي دعت مواطنيها إلى “الحذر والاحتماء”، قبل أن يسقط في المحيط الهادي.

وقال خبراء دوليون إن التجربة الصاروخية تُشكّل تحدياً للإدارة الأميركية وحلفائها، إضافة إلى كونه “اختباراً خاصاً” من جانب بيونغ يانغ لـ”أعصاب وصلابة” الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الذي “تراخى” كثيرا في تصريحاته الأخيرة حيال التجاوزات من جانب كوريا الشمالية، في ظل انطباعات يُجْمِع عليها محللون في الإعلام الأميركي مفادها أن الحديث عن “خيارات عسكرية” أميركية ضد كوريا الشمالية هو أمر “تجاوزه الزمن”.

وقال مسؤولون أمريكيون إن التزام واشنطن بالدفاع عن حلفائها لا يزال “صلبا”. ودعا وزير الخارجية ريكس تيليرسون إلى “إجراءات جديدة” ضد كوريا الشمالية قائلا إن “هذه الاستفزازات المستمرة لن تؤدي إلا إلى زيادة عزلة كوريا الشمالية الدبلوماسية والاقتصادية”.

وذهب رئيس كوريا الجنوبية مون جيه-إن إلى ما ذهب إليه تيليرسون وقال إن الحوار مع الشمال مستحيل في هذه المرحلة. وأمر المسؤولين بتحليل عملية الإطلاق والاستعداد لتهديدات جديدة من كوريا الشمالية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى