أخبار ليبيااهم الاخبار

بيتر بودي لليبيين: تجنبوا “حربا أهلية”.. ونرفض تغيير الواقع

دعا السفير الأميركي لدى ليبيا بيتر بودي، الثلاثاء، جميع الليبيين لتجنّب المزيد من الصراع الذي من شأنه أن يؤدّي إلى حرب أهلية، مؤكدا معارضة بلاده لأي عمل بهدف السيطرة على الأراضي وتغيير الوضع الراهن.
وأعرب بودي في بيان صحفي، عقب لقائه وقائد القوات الأميركية في شمال أفريقيا “أفريكوم” الجنرال توماس والدهاوزر، مع رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، عن انشغال واشنطن الشديد بأعمال الأحداث الأخيرة في قاعدة براك الشاطئ الجوية، وعن الاطمئنان من قرار السراج لفتح تحقيق بالحادثة.
وحث السفير الأميركي في بيانه جميع الأطراف الليبية على ضبط النفس، ووقف الأعمال العسكرية، وتجنب المزيد من الصراع الذي يؤدّي إلى حرب أهلية، ويزيد فرص انتشار الإرهاب، ويفاقم معاناة البلاد الاقتصادية والاجتماعية.
وأكد دعم أميركا لليبيا كدولة موحّدة، آمنة، ومزدهرة تحت إمرة حكومة يُمكنها خدمة الشعب، مرحبا بجهود صياغة دستور جديد والمصادقة عليه وإجراء انتخابات عامة السنة المقبلة.
وقال إن بلاده ستقدّم المساعدات الإنسانية إلى ليبيا، والعمل لبناء قدراتها على مكافحة الإرهاب، وتدريب قواتها المسلحّة، وتعزيز التعاون حول أهدافنا الأمنية المشتركة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة