اهم الاخبارتكنولوجيا

بيانات زوكربرغ “ضحية” كامبردج أناليتيكا

كشف الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك مارك زوكربيرغ في شهادته أمام الكونغرس أن بياناته الشخصية كانت ضمن البيانات التي جمعتها شركة كامبردج أناليتيكا.

ويرى مراقبون أن هذا الكشف بالسيطرة على بياناته الشخصية، يدل على أن حتى مؤسس الموقع غير قادر على حماية معلوماته الشخصية.

ورفض “الشاب الثري” آراء أعضاء الكونغرس حول عدم سيطرة المستخدمين على بياناتهم بشكل كاف على الشبكة.

ونقلت رويترز عن زوكربيرغ قوله لأعضاء لجنة الطاقة والتجارة بمجلس النواب “في كل مرة يختار فيها المستخدم مشاركة شيء ما على فيسبوك…توجد سيطرة”.

وفي معرض دفاعه عن موقعه قال إن فيسبوك لا تجمع معلومات من المحادثات الصوتية لمستخدميها.

واستمر استجواب الملياردير الشاب ليومين أمام المشرعين الأميركيين، حول قدرة فيسبوك على حماية البيانات الشخصية لمستخدميه.

زوكربيرغ المعتاد على لبس قميص شبابي رمادي وبنطال من الجينز، ظهر على غير العادة ببدلة وربطة عنق، في مظهر رسمي نادر.

يشار إلى أنه تم الكشف أن شركة كامبردج أناليتيكا جمعت بيانات ملايين المستخدمين من فيسبوك من دون إذنهم، وذكرت تقديرات أن أكثر من 87 مليون مستخدم تضرروا من هذه الممارسات.

ودخلت القضية دروب السياسة بعد اتهامات بأنها أثرت على الانتخابات الأميركية واستفتاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي كذلك.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة