أخبار ليبيااهم الاخبار

بوخمادة في أجدابيا بعد جدل “فيديو بونوارة”

التقى آمر القوات الخاصة اللواء ونيس بوخمادة، الثلاثاء، بقاعة الاجتماعات بمديرية أمن اجدابيا، مشايخ وأعيان وأولياء الدم الذين تم اغتيال وخطف أبنائهم بالمدينة.

وحضرت الاجتماع قيادات أمنية وعسكرية ومدنية في المدينة، لمناقشة الأحداث الأخيرة التي أدت إلى إحراق عدد من المنازل في مدينة اجدابيا بعد تداول مقطع فيديو ظهر فيه إبراهيم بونوارة يعترف بقيامه ومعه آخرون بعمليات اغتيال وخطف لعدد من أبناء مدينة اجدابيا.

ونفى آمر القوات الخاصة اللواء ونيس بوخمادة علاقة القوات الخاصة بالفيديو المتداول على موقع التواصل الاجتماعي، مؤكدا أن قواته «لم تنشر الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي أو على أي وسيلة إعلامية».

وفي السياق، أكد أحد أولياء الدم خلال لقائهم باللواء ونيس بوخمادة أن جميع الأجهزة الأمنية في مدينة اجدابيا نفت لهم علاقتها بالفيديو، لكنهم طالبوا بالكشف عن الجهة التي قامت بنشر الفيديو والتحقيق معها للتوصل إلى أماكن دفن أبنائهم.

واتفق المجتمعون على خروج أسر الذين ثبت من خلال التحقيقات عبر الأجهزة الأمنية تورطهم في عمليات الاغتيال والخطف من مدينة اجدابيا، وعدم المساس بأي ممتلكات بالمدينة تخص أطراف من كانوا وراء الاغتيالات والخطف.

ودان المجتمعون عمليات الحرق واستيفاء الحق بالذات، مطالبين القيادة العامة للجيش بتكليف عضو من النيابة العامة عن طريق المدعي العام للبدء في إجراء التحقيقات بجرائم الاغتيالات والخطف التي حدث في اجدابيا منذ بداية الأحداث في نوفمبر 2014 حتى 22 يناير 2015 لإظهار الحقائق ومن قدم يد العون والمساعدة للجماعات الإرهابية التي قامت بعمليات الاغتيال والخطف.

وشهدت مدينة اجدابيا خلال الأيام الماضية إحراق عدد من المنازل، من بينها منزل عميد المجلس البلدي السابق سالم الجضران وآخرين من قبل أشخاص ملثمين، بعد تداول مقطع فيديو يعترف من خلاله إبراهيم بونوارة عن مسؤوليته وآخرين معه بعمليات خطف واغتيال شهدتها المدينة.
وجرى الاجتماع بحضور كل من آمر غرفة عمليات اجدابيا العميد فوزي المنصوري، وعميد المجلس البلدي العقيد سعد العكوكي، ووكيل ديوان البلدية عطية الكاسح، ورئيس جهاز الأمن الداخلي اجدابيا سعد بوهريره، والمساعد للشؤون العامة العقيد سليمان بوحشيشة، والمساعد للشؤون الأمنية بالمديرية العقيد صالح أحمد شعيب، وعدد من الضباط وضباط الصف بمديرية أمن اجدابيا.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق