أخبار ليبيااخترنا لك

بوخمادة.. رجل وهب حياته للحرب على الإرهاب

لم تعهده المشاهد جالسا في المكاتب أو الفنادق.. بل كان الميدان رفيقه في كل وقت.. نظرات تسبق الرصاص.. أصبع على الزناد.. وقلب على الوطن.

هكذا هي النخوة التي يحملها آمر القوات الخاصة الصاعقة اللواء ونيس بوخمادة تجاه درنة وهو واقف على أطلالها حاملا في يمناه وردة لأهلها الطيبين وفي يسراه بندقية لمحاربة الإرهابيين الذين جاءوا من خارج الوطن ظنا منهم بأن ليبيا هي ملاذهم.

منذ بدء معارك تحرير بنغازي من الجماعات الإرهابية وذات الرسالة حملها اللواء بوخمادة إلى الليبيين وهي أن ليبيا لن تكون لغير أهلها، وأن الهدف من الحرب هو القضاء على الدواعش الذين عاثوا في الأرض فسادا.

يمضي بوخمادة ومن معه في قوات الصاعقة لمحاربة الإرهاب وهو يعرفون تماما أن الحِمل ثقيل وأن الحرب تحتاج عزم وصبر.. وقد أثبتوا براعتهم في ذلك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق