العالم

بوتين من دمشق: قطعنا مسافة كبيرة لاستعادة سوريا

قام الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بزيارة مفاجئة إلى دمشق اليوم الثلاثاء والتقى بالرئيس بشار الأسد وكبار المسؤولين الآخرين.

وهذه أول زيارة لبوتين إلى دمشق منذ اندلاع النزاع قبل نحو تسع سنوات، في حين زار بوتين قاعدة حميميم الجوية الروسية في اللاذقية عام 2017.

ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف قوله “في محادثته مع الأسد، أشار بوتين إلى أنه يمكننا الآن أن نقول بثقة أنه تم قطع مسافة كبيرة باتجاه استعادة الدولة السورية ووحدة أراضي البلاد”.

وذكرت وسائل الإعلام السورية أن الزعيمين التقيا في موقع تجمع القوات الروسية بالقرب من العاصمة، واستمعوا إلى جلسات الإحاطة العسكرية.

ويأتي الاجتماع وسط تصاعد التوتر بين واشنطن وطهران في أعقاب غارة أمريكية أسفرت عن مقتل القيادي في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، وقائد عراقي بارز في بغداد.

تعهدت الميليشيات المدعومة من إيران في جميع أنحاء الشرق الأوسط، بما فيها الموجودة في سوريا وحزب الله اللبناني، بالانتقام من الولايات المتحدة.

وتتمركز القوات الأمريكية في شمال شرق سوريا وفي قاعدة التنف العسكرية، بالقرب من الحدود مع الأردن والعراق، كجزء من مهمة مكافحة فلول داعش.

وتأتي زيارة بوتين قبل يوم من اجتماعه بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان في إسطنبول، حيث من المتوقع أن يتصدر جدول الأعمال الهجوم الروسي والسوري المستمر على محافظة إدلب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق