العالماهم الاخبار

بعد “ترامب”.. “كيم جونغ أون” سيلتقي “بوتين”

بدأت رحلة الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى قمته المفاجئة والمزمع عقدها مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عبر قطاره المصفح والمتجه نحو مدينة فلاديفوستوك في الشرق الأقصى الروسي، بحسب وكالة الأنباء الكورية

وكان قد وصل وفد كوري شمالي قوامه أكثر من 30 شخصا إلى مكان الاجتماع، في مدينة فلاديفوستوك والتي تعتبر أقرب مدينة روسية كبيرة للشريط الحدودي الضيق الذي تتقاسمه روسيا وكوريا الشمالية ويمكن الوصول إليها من الحدود بالقطار -باعتباره وسيلة المواصلات الدولية المفضلة للزعيم الكوري-.

وسيناقش الزعيمان الحلول السياسية والدبلوماسية للمشروع النووي الكوري الذي يؤرق العالم منذ فترة طويلة، وكان قد سبق هذه الخطوة لقاء بين كيم والرئيس الأمريكي دونالد ترامب على الحدود الشرقية لكوريا الجنوبية للتباحث حول القضية النووية، ولكن دون تحقيق أي تقدم يذكر

وكان كيم قد التقى منتصف العام الماضي بوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الذي قام بزيارة مفاجئة لبيونغ يانغ، وقد قال كيم إنه : أقدر تقديرا عاليا أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين كزعيم حازم يقف ضد الهيمنة الأميركية، وأن كوريا الشمالية مستعدة دائما لتبادل الآراء مع الروس في هذا المجال.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق