رياضة ليبية

“بعد الرجاء” وجهة سند الورفلي يلفها الغموض

درع وفارس من فرسان المتوسط .. سند الورفلي مدافع الرجاء البيضاوي المغربي ولاعب الأهلي طرابلس سابقا انتهت رحلته مع أبناء أسود الأطلس فودعوه وداعا يليق بنجم أفل من سمائهم ليبرق في فضاء آخر وفي تغريدة قرأها وتفاعل معها كل من كان حاضرا على صولات وجولات الليبي في الملاعب المغربية.

سند صاحب الـ 27 عاما، مدافع من طراز الأسلحة الثقيلة التي يصعب عليك تخطيها أو تجاهلها حقق مع فريقه لقبين غاليين انفرد بإحرازهما وضمهما مع بعضهم كأول ليبي يصل إلى هذا الإنجاز وهما كأس السوبر الأفريقي على حساب الترجي التونسي وقبلها في ذات الموسم التتويج بكأس الكونفدرالية..

هبت اليوم رياح التغيير بالنسبة لسند الحائر أين يذهب مع كل تلك العروض من كبار العرب ففي تونس تغزل به الترجي غول أفريقيا وفي مصر طلب المارد الأحمر وده كما أراد النصر السعودي قربه… لا يهم إلى من سينضم لاعب منتخبنا الوطني ومهما كانت وجهته سيجد الجماهير الليبية في مساندته وتشجيعه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى