تكنولوجيا

بعد أيام من “اعتراف نادر”.. آبل إلى “دوّامة قضائية”. اقرأ

218TV| رصد إخباري

كانت شركة “أبل” أعلنت قبل أيام أنها أبطأت عمدًا منذ عام هواتف آيفون متقادمة ودون إخطار المستخدمين، وذلك للتعويض عن تراجع أداء بطاريات الأجهزة، وردا على ذلك رُفعت “8” دعاوى قضائية أمام محاكم اتحادية مختلفة في الولايات المتحدة تتهم الشركة بخداع عملائها وجعلهم يلجأون إلى محاولات عشوائية لحل المشكلة خلال العام الماضي.

وقد رُفِعت هذه الدعاوى أمام محاكم في ولايات كاليفورنيا وإيلينوي ونيويورك، وتطلب النيابة عن مستخدمين لآيفون في البلاد، ربما يصل عددهم إلى ملايين، وكانت صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية قالت إن دعوى مماثلة رفعت أمام محكمة إسرائيلية الإثنين الماضي، فيما لم تعلق “أبل” على هذه الدعاوى.

وكانت الشركة العملاقة “أبل” اعترفت الأسبوع الماضي وبالتفصيل للمرة الأولى بأن تحديثات نظام التشغيل الصادرة منذ العام الماضي لهواتف آيفون 6 وآيفون 6إس وآيفون إس إي وآيفون 7 تضمنت خاصية لتخفيف حدة تأثير ذروة الأداء على البطاريات الباردة أو القديمة أو المشحونة بنسبة منخفضة.

وبرّرت الشركة ما قامت به بأن الهواتف كانت ستغلق تمامًا فجأة إذا لم تقم بهذا التعديل وذلك بسبب إجراء احترازي فيها مصمم لحماية مكونات الجهاز، فقال من رفعوا الدعاوى في شكواهم إن أبل بدلا من أن تعالج عيب البطارية بتوفير بطارية بديلة مجانا لكل هواتف آيفون المتضررة فإنها سعت إلى إخفاء عيب البطارية، ما سيُدخل الشركة في دوامة القضاء إلى حين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة