أخبار ليبيااهم الاخبار

بعد أن كانت على عتبة كارثة بيئية .. أزمة “طبرق” تتلاشى  

طال الحديث عن أزمة مدينة طبرق ومعاناتها من تكدس أكوام النفايات التي غزت شوارعها جراء عدم توفر مكب رئيسي للقمامة، الأمر الذي جعل بيئة المدينة الحاضنة الأمثل للحشرات المُختلفة والبكتيريا الضارة التي تسببت بمختلف الأمراض للعديد من سكان المنطقة، الأمر الذي استوجب وقفةً جادة لحل هذه الأزمة البيئية.

وفي ذات السياق، اجتمعت لجنة الأزمة بالمجلس البلدي طبرق، مع إحدى العائلات، التي تبرعت بقطعة أرض موثقة ورسمية لاتخاذها موقعاً جديدا للمكب الخاص بالمدينة، لتنتهي بذلك أزمة القمامة التي أثقلت كاهل سكان المدينة ويتم الاتفاق على آلية تفعيل العمل في المكب الخاص بالمدينة بعد عدة زيارات ميدانية للمكان.

وباشرت اللجنة عملها بجمع القمامة من شوارع المدينة متوجهة إلى المكب الرسمي ليتم العمل فيه، وتم وصول 6 سيارات نقل لحمل النفايات إلى موقع المكب، بحسب ما ذكره مدير إدارة الأزمة والطوارىء ببلدية طبرق مفتاح العميد.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى