أخبار ليبيااهم الاخبار

مسؤولة بمرزق تكشف تورّط الرئاسي بالهجوم على المدينة

قالت عضو المجلس البلدي مرزق عتيقة بشير إن الوضع في المدينة “كارثي” بعد دخول مجموعات المعارضة التشادية مصحوبة بالتبو الليبيين، الأمر الذي أدى إلى نزوح أعداد كبيرة من سكان المدينة.

وأضافت عتيقة بشير في تصريحات خاصة لبرنامج “LIVE” على قناة “NEWS 218″، اليوم الأحد، أن الأهلي غادروا المدينة وبيوتهم على عجل فارين من هول المعارك حيث اضطروا إلى التوجه صوب منطقة وادي عتبة، مشيرة إلى أن أعداداً من الأهالي ما يزالون موجودين في بوابة وادي عتبة بعد أن تقطعت بهم السبل ولم يعرفوا وجهتهم المقبلة.

وأكدت عتيقة أن القوة المهاجمة ترفع شعار قوة حماية الجنوب التي تتبع المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، كما أكدت أيضاً أن الهدف من وراء هذه العمليات هو الانتقام من العرب الموجودين في المدينة والتغيير الديمغرافي الذي بدأت ملامحه تتضح بعد عام 2011.

وأطلقت عتيقة بشير عبر “NEWS 218″، صرخة استغاثة إلى كافة المنظمات الحقوقية والإنسانية وإلى بعثة الدعم الأممية برئاسة غسان سلامة داعيةً إياهم إلى ضرورة التحرك وتقديم المساعدة إلى أهالي المدينة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى