حياة

بخطوات بسيطة يمكنك أن تتجنّب “دموع البصل”.. كيف ذلك؟

يعتبر تقطيع البصل أمرا مزعجا للكثيرين، وذلك بسبب الدموع الكثيرة التي يسببها والتي قد تتطور إلى حُرقة في العينين والوجه، وتتكون هذه الدموع نتيجةً لإطلاق البصل لغازٍ يختلط ببعض “الإنزيمات” ليُكوّن غاز “الكبريت”، وبوصوله إلى العينين فهو يعمل على توليد حامض معتدل، يهيج العينين ويثير الدموع، وبشكل غير مباشر فإن إشارة تنطلق من “المخ” تأمرك بأن تغمض عينيك، وهذا بالطبع ليس جيدا، لأن الدموع من المفترض أن توفر الحماية لعينيك، كما أن فرك العينين أمر سيئ لاختلاط سائل البصل بالدموع، وهذا يؤدي إلى تفاقم الوضع.
لكن هناك العديد من الوسائل لمنع الدموع، ومنها إيقاد شمعة بالقرب من موقع تقطيع البصل أو مصباح مضيء حيث يعمل اللهب أو الضوء على امتصاص الغاز الحارق ويجنبك الدموع، ويجب الابتعاد عن المروحة لأن الهواء المتحرك يساعد الغاز على الإنتشار، كذلك فإنه يجب تبريد البصل قبل تقطيعه، لأن هذا يجمد الإنزيمات ويمنعها من الاختلاط بالغاز الذي ينتج عنه الكبريت، ويمكن كذلك نقع البصل في الماء ، لأن هذا الأخير يمتص الغاز، ليمنع التفاعل الذي ينتج الكبريت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق