أخبار ليبيااخبار شاعر ليبيااخترنا لك

بحر طرابلس “يُغرِق” مسرح شاعر ليبيا

وأصل الشاعران علي ارحيم ونورالدين لبز، الخميس، حلمهما في الموسم الثالث من برنامج شاعر ليبيا، بعد أن اختارهما تصويت الجمهور عبر برنامج “صوّت” واختيار لجنة التحكيم ليعبرا إلى مرحلة نصف النهائي، وبذلك يكونا قد قطعا شوطا كبيرا نحو “الحلم الكبير”.

وكعادته بث “شاعر ليبيا” رسائل مباشرة وهادفة في بداية الحلقة ركّزت هذه المرة على طرابلس الجريحة، وألقى الشعراء المشاركون في الحلقة مقتطفات شعرية تفاعل معها المتابعون في وسائل التواصل الاجتماعي، إذ عبروا من خلالها عن عشقهم لطرابلس وامنوا لها الأمن والأمان على الدوام.

وصادف البرنامج أن انطلق في موسمه الثالث مع الأحداث الأمنية الصعبة التي شهدتها العاصمة طرابلس منذ الخامس والعشرين من شهر أغسطس الماضي، لكنّ تفاعل المواطنين مع فقرات برنامج شاعر ليبيا يعني أن الليبيين يتمسكون بأي فرصة أمل لـ”صنع حياة”، أثبتوا مرارا أنهم انحازوا إليها رغم المشاهد المظلمة التي فرضتها مجموعات مسلحة وتنظيمات إرهابية حاولت “قتل الحياة”.

وكان لافتا تفاعل الشارع الليبي مع برنامج شاعر ليبيا في ثاني حلقاته المباشرة، حيث انتشرت صور ومقاطع فيديو على موقع التواصل الاجتماعي لمواطنين وهم يتابعون قصائد المواهب الشعرية المتنافسة، وسط تفاعل وتعليقات كثيرة مع القصائد التي أنشدت للوطن والمصالحة والسلام والعدل والأم والحبيبة.

الليبيون شكّلوا سياجاً من الاهتمام والمتابعة حول البرنامج الذي يطل للعام الثالث على التوالي، بعد موسمين ناجحين حققا تفاعلا واسعا داخل ليبيا، فيما اعتبرته منصات إعلامية عربية بأنّه محاولة لتثبيت “إرادة الحياة” التي يتمتع بها الليبيين رغم مأساتهم ومعاناتهم على صعد كثيرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى