أخبار ليبيااهم الاخبار

باشاغا يطالب بمعاقبة المسؤولين عن القصف العشوائي

طالب وزير الداخلية المفوض بحكومة الوفاق فتحي باشاغا النائب العام بملاحقة ومحاسبة المسؤولين عن القصف العشوائي الذي تعرضت له الأحياء السكنية في طرابلس، ليل الثلاثاء، وخلّف 14 قتيلا و40 جريحا، وفق ما نقلت البعثة الأممية عن مصادر طبية.

وقال باشاغا في خطاب وجهه للنائب العام، الخميس، إن المعلومات تشير إلى أن القصف نفذته قوات تابعة للجيش الوطني في جبهة القتال “العزيزية- قصر بن غشير”.

وأضاف باشاغا أن القصف العشوائي بالأحياء السكنية يشكل “جرائم خطيرة أولها زعزعة الاستقرار والأمن ومحاولة قلب النظام الدستوري وتغيير النظم السياسية والاجتماعية وإدخال الرعب في قلوب المواطنين”.

ودعا باشاغا النائب العام إلى اتخاذ الإجراءات الجنائية ضد منفذي القصف بما يضمن محاسبة الجناة وإنصاف المجني عليهم، مبينا أن الأجهزة المختصة مستعدة لتقديم المساعدة في جمع الأدلة اللازمة للتحقيق.

وكان رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، طالب محكمة الجنايات الدولية البدء بالتحقيق في “جرائم الحرب وانتهاكات حقوق الإنسان” المُرتكبة من قائد الجيش الوطني المشير خليفة حفتر، والمسؤولين بالجيش.

بدوره، أكد الناطق باسم الجيش الوطني اللواء أحمد المسماري، أمس، أن الجماعات المسلحة في طرابلس هي من نفذت القصف لتأليب الرأي العام ضد الجيش الوطني ولدعم موقف بريطانيا في مجلس الأمن لإصدار قرار ضد الجيش.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق