حياة

بازين بالحوت

بازين بالحوت هي الأكلة الشعبية الوحيدة الي ارتبطت بمدينة ليبية واحدة.. 

مدينة زوارة حاضرة الأمازيغ الليبيين التي تعود للقرن الثاني قبل الميلاد وكان اسمها في ذاك العهد كاساس حيث العلاقة مع البحر أسلوب حياة وطريقة عيش وثقافة عامة تنتشر بين السكان 

الصيد والتصييف والأنشطة البحرية واعتماد اقتصادها بشكل كبير على ما يتعلق بالبحر ..لكن أيضا ثمة المزيد مما يخص علاقة هذه المدينة بالبحر ..

ليس هنالك اختلاف كبير في طريقة تحضير البازين بين مدينة ليبية وأخرى حيث أن أغلبهم يستخدمون اللحم مع المرق على العجين ما عدا مدينة زوارة التي تميزت حتى على باقي المدن الأمازيغية بإضافة البحريات.
بحكم موقعها الساحلي وبحرها الخلاب المليء بالثروة السمكية والعلاقة الوطيدة التي ربطت سكان المدينة بثقافة البحر مما جعلهم يعتمدون بشكل كبيرعليه، فهم صيادون ماهرون وتجار بارعون وذواقة في الأكل بدليل أنهم أول من أدخل البحريات على الأكلات الشعبية مثل الكسكسي، الشربة الليبية والبازين بالقرنيط

البازين بالحوت يحضر بنفس الطريقة الليبية المعتادة  ولكن بدون البطاطا والفرق الجوهري هنا أنه يتم إضافة السمك إلى المرق وكمية جيدة من الثوم ثم يسكب على العجين المخروطي ويقدم مع صحن صغير من "الحلبة المرحية" الصفراء التي تكسب الأكلة بالإضافة الى النكهة المميزة رائحة خلابة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.