العالم

انطلاق الانتخابات في إيران وسط أجواء “محتقنة”

بدأ الإيرانيون التصويت اليوم الجمعة في انتخابات برلمانية من المرجح أن تعزز قبضة المحافظين على السلطة في وقت تواجه خلاله طهران ضغوطا أمريكية متصاعدة بسبب برنامجها النووي إضافة إلى تنامي السخط الشعبي داخل البلاد.

ومع استبعاد آلاف المرشحين المحتملين لصالح محافظين مؤيدين للزعيم الأعلى آية لله علي خامنئي، فمن غير المتوقع أن يكون للانتخابات تأثير على العلاقة المتأزمة مع الولايات المتحدة.

وعلى الرغم من أن البرلمان ليست له سلطة مؤثرة، فإن مكاسب المحافظين قد تضعف الإصلاحيين والمحافظين الذين يدعمون نظام الحكم لكنهم يؤيدون مزيدا من التواصل مع العالم، كما قد يعزز حصول المحافظين على المزيد من المقاعد في البرلمان فرصهم في انتخابات الرئاسة التي تجرى في العام المقبل بينما تضرر الإصلاحيون الذين يؤيدون الاتفاق النووي بين إيران وقوى عالمية بعد انسحاب واشنطن منه في 2018 ومعاودة فرض عقوبات اقتصادية مكبلة.

يشار إلى أن التوتر بين إيران والولايات المتحدة شهد تصاعدا منذ مقتل قاسم سليماني قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني في ضربة جوية أمريكية بطائرة مسيرة بالقرب من مطار بغداد في 3 من يناير الماضي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق